Tarek El Mahaba Easter Issue - Page 7

‫النريوز‪.‬‬ ‫شهداء‬ ‫بكنيستهم‬ ‫يشبعوا‬ ‫أن‬ ‫املستقبل‪،‬‬ ‫شباب‬ ‫إىل‬ ‫دعوة‬ ‫إنها‬ ‫وتاريخ‬ ‫وعقيدة‬ ‫طقس‬ ‫من‬ ‫الهامة‪،‬‬ ‫وكنوزها‬ ‫القبطية‪،‬‬ ‫شاسع‪،‬‬ ‫ومحيط‬ ‫واسع‪،‬‬ ‫بحر‬ ‫آباء‪...‬‬ ‫وأقوال‬ ‫وقديسني‬ ‫املذبح‬ ‫حيث‬ ‫النعمة‬ ‫ووسائط‬ ‫الروحية‬ ‫األغذية‬ ‫من‬ ‫القديسني‪...‬‬ ‫وشفاعة‬ ‫الكهنوت‬ ‫و‬ ‫والذبيحة‬ ‫منظومة‬ ‫من‬ ‫جزء‬ ‫أنهم‬ ‫األرثوذكىس‬ ‫الشباب‬ ‫يحس‬ ‫ولذا‬ ‫هى‪:‬‬ ‫جبارة‬ ‫يجاهدون‪...‬‬ ‫األرض‬ ‫عىل‬ ‫املؤمنون‪...‬‬ ‫‪-‬‬ ‫يتشفعون‪...‬‬ ‫الفردوس‬ ‫ىف‬ ‫القديسون‪...‬‬ ‫‪-‬‬ ‫ويحييه‪،‬‬ ‫يقوده‬ ‫الذى‬ ‫الجسد‪...‬‬ ‫رأس‬ ‫يسوع‪...‬‬ ‫الرب‬ ‫‪-‬‬ ‫نعيش‬ ‫أن‬ ‫أجمل‬ ‫واحتياجاته‪.‬ا‬ ‫آالمه‬ ‫بكل‬ ‫ويحس‬ ‫فنستفيد‬ ‫وعمق‪،‬‬ ‫وتفاعل‬ ‫ببساطة‬ ‫األرثوذكسية‬ ‫الحياة‬ ‫حيث‬ ‫املقدسة‪،‬‬ ‫كنيسته‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫لنا‪،‬‬ ‫الرب‬ ‫أعده‬ ‫مبا‬