Tarek El Mahaba 2018 - Page 7

‫االنبا‬ ‫ابرام‬ ‫كان‬ ‫فقد‬ ‫‪،‬‬ ‫(اليونانيني)‬ ‫األغارقة‬ ‫من‬ ‫أحذق‬ ‫أنهم‬ ‫ويضيفون‬ ‫يوماً‬ ‫ثالثني‬ ‫الشهر‬ ‫يحسبون‬ ‫املرصيون‬ ‫ويرجع‬ ‫الفصل‬ ‫يدور‬ ‫لىك‬ ‫السنة‬ ‫إىل‬ ‫أيام‬ ‫خمسة‬ ‫وحساب‬ ‫التقويم‬ ‫كتاب‬ ‫(عن‬ ‫البداية]‬ ‫نقطة‬ ‫إىل‬ ‫قسم‬ ‫ولقد‬ ‫بهامن)‪.‬‬ ‫رشدى‬ ‫لألستاذ‬ ‫األبقطى‬ ‫قبل‬ ‫سنة‬ ‫ومائتى‬ ‫آلف‬ ‫أربعة‬ ‫(منذ‬ ‫املرصيني‬ ‫فصول‬ ‫ثالثة‬ ‫ىف‬ ‫برجا‬ ‫‪12‬‬ ‫إىل‬ ‫السنة‬ ‫امليالد)‬ ‫فصل‬ ‫كل‬ ‫طول‬ ‫(الفيضان‪-‬الزراعة‪-‬الحصاد)‬ ‫‪،‬‬ ‫وأيام‬ ‫أسابيع‬ ‫إىل‬ ‫السنة‬ ‫وقسموا‬ ‫‪،‬‬ ‫شهور‬ ‫أربعة‬ ‫دقيقة‬ ‫‪60‬‬ ‫إىل‬ ‫والساعة‬ ‫ساعة‬ ‫‪24‬‬ ‫إىل‬ ‫اليوم‬ ‫وقسموا‬ ‫‪60‬‬ ‫إىل‬ ‫أيضا‬ ‫الثانية‬ ‫وقسموا‬ ‫ثانية‬ ‫‪60‬‬ ‫إىل‬ ‫والدقيقة‬ ‫نجمية‬ ‫سنة‬ ‫هى‬ ‫القبطى‬ ‫التقويم‬ ‫ىف‬ ‫قسامً‪.‬والسنة‬ ‫اليامنية‬ ‫الشعرى‬ ‫نجم‬ ‫بدورة‬ ‫مرتبطة‬ ‫أى‬ ‫شعرية‬ ‫كلب‬ ‫نجوم‬ ‫مجموعة‬ ‫ىف‬ ‫نجم‬ ‫أملع‬ ‫وهو‬ ‫(‪)Sirius‬‬ ‫قبل‬ ‫اإلحرتاقى‬ ‫ظهوره‬ ‫يراقبون‬ ‫كانوا‬ ‫الذى‬ ‫الجبار‬ ‫كانت‬ ‫التى‬ ‫الهول‬ ‫أبو‬ ‫أنف‬ ‫قبالة‬ ‫الشمس‬ ‫رشوق‬ ‫اإلله‬ ‫عيد‬ ‫يوم‬ ‫ىف‬ ‫النجم‬ ‫هذا‬ ‫ظهور‬ ‫موقع‬ ‫تحدد‬ ‫الفيضان‬ ‫ماء‬ ‫وصول‬ ‫يوم‬ ‫وهو‬ ‫‪،‬‬ ‫عندهم‬ ‫الغظيم‬ ‫طول‬ ‫وحسبوا‬ ‫الجيزة‪.‬‬ ‫قرب‬ ‫(ممفيس)‬ ‫منف‬ ‫إىل‬ ‫‪،‬‬ ‫يوماً‬ ‫‪365‬‬ ‫النجم)‬ ‫هذا‬ ‫دورة‬ ‫(حسب‬ ‫السنة‬ ‫عندهم‬ ‫الهامة‬ ‫الثابتة‬ ‫األعياد‬ ‫أن‬ ‫الحظوا‬ ‫ولكنهم‬ ‫سنة‬ ‫‪1460‬‬ ‫كل‬ ‫مرة‬ ‫إال‬ ‫الفلىك‬ ‫موقعها‬ ‫ىف‬ ‫تأىت‬ ‫ال‬ ‫فوجدوا‬ ‫‪1460‬‬ ‫عىل‬ ‫‪365‬‬ ‫السنة‬ ‫طول‬ ‫فقسموا‬ ‫‪،‬‬ ‫إىل‬ ‫يوم‬ ‫‪1/4‬‬ ‫فأضافوا‬ ‫يوم‬ ‫‪1/4‬‬ ‫هو‬ ‫الحاصل‬ ‫أن‬ ‫أضافوا‬ ‫أى‬ ‫وربع‪.‬‬ ‫يوماً‬ ‫‪365‬‬ ‫ليصبح‬ ‫السنة‬ ‫طول‬ ‫بدأت‬ ‫وهكذا‬ ‫(كبيسة)‪.‬‬ ‫سنة‬ ‫رابع‬ ‫لكل‬ ‫كامال‬ ‫يوماً‬ ‫طول‬ ‫حيث‬ ‫من‬ ‫الفلىك‬ ‫موقعها‬ ‫ىف‬ ‫تقع‬ ‫العياد‬ ‫أجتمع‬ ‫عندما‬ ‫التعديل‬ ‫هذا‬ ‫وحدث‬ ‫والليل‪.‬‬ ‫النهار‬ ‫امليالد‬ ‫(قبل‬ ‫املرصيني‬ ‫الكهنة‬ ‫من‬ ‫الفلك‬ ‫علامء‬ ‫(أبو‬ ‫‪Canopus‬‬ ‫كانوبس‬ ‫ىف‬ ‫قرون)‬ ‫ثالثة‬ ‫بحواىل‬ ‫الفرق‬ ‫هذا‬ ‫وأكتشفوا‬ ‫األسكندرية)‬ ‫بجوار‬ ‫حاليا‬ ‫قري‬