Feb - Page 11

النارى

الخادم

.
نفسه خالص يف اهتاممه كل يركز قد العادي اإلنسان كل بخالص يهتم ألنه ، املقدسة بالنار قلبه التهب الذي الروحي اإلنسان
أما .
طريقة إىل الله يدفعه من إمنا
‏«،‏ ملكوتك ليأت « قائالً‏ يصىل وعندما . وملكوته الله مبحبة قلبه يلتهب وإمنا
، امللكوت أجل من فقط يصىل وال . مشاعره وعمق قلبه كل من يقولها ويبدأ
. عليه املسيطر الروحي الغرض هذا أجل من جهده بكل ا أيضً‏ يعمل .
فراغه وقت كل للخدمة يعطى أن يف .
التكريس نحو الخدمة يف حرارته به تندرج ثم يف
متأكدًا . عمره وكل وقته كل الله يعطى أن يريد ، الروح حرارة يف إنه أجل
ومن . شك بال يحسب الخدمة خارج يقضيه وقت كل أن أعامقه القديس
مع قائالً‏ ، نفسه عىل يفضلهم ، الناس خالص نحو قلبه التهاب أود
كنت فإين . ينقطع ال قلبي يف ورجعًا ، عظيامً‏ حزنًا يل إن « الرسول بولس »
الجسد حسب أنسبايئ أخويت ألجل ، املسيح من محرومًا نفيس أنا أكون لو ‏(.‏ 3 ، 2 : رو‎9‎ ( . يريد ال مبن يهتم ثم ، التوبة يريد مبن أوالً‏
يهتم ليك
، الخاطئني من إليه تصل التي الحاالت مع يتعامل روحي حامس بكل ال
الذين الضالني عن البحث إىل يتدرج ثم . التوبة وإىل اإلميان إىل يقودهم الضالة النفوس عن باحثًا يجول . أحد بهم يهتم ال والذين ، بأنفسهم
يهتمون . وحب حرارة وبكل ، وجهد تعب
بكل .
الخدمة ألجل ، الصالة يف الحرارة إىل تقوده ، الخدمة يف الحرارة وهذه فيسكب
. يخدم أن يستطيع ال ، القدس الروح من معونة بدون أنه شاعرًا ،
بها يخدم التي والحكمة ، بها يخدم التي القوة ليعطيه ، الله أمام نفسه ويعطيها
. قلوب يف الله روح يعمل ليك ا أيضً‏ ويصيل . يقولها التي والكلمة الذي
الوقت يف ، الداخل من قلوبهم الروح فينخس . الكلمة لقبول استعدادًا حرارة
إىل حرارة من ينتقل وهكذا . الخارج من آذانهم الكلمة فيه تنخس . أخرى إىل
تنقله املحبة وحرارة . الخدمة حرارة إىل تنقله ، والناس محبة حرارة حرارة
إىل تنقله وهذه . الصالة حرارة إىل وتنقله . التكريس يف الحرارة ‏...‏ اإلميان قلبه
يف تحل ، الخدمة يف معه الله عمل ويرى ، قلب بحرارة يصىل فكلام سيعمل
، السابقة الحاالت يف معه عمل الذي الله أن ويثق ، اإلميان حرارة ا أيضً‏ سيبارك ، الزمان ذلك يف بارك الذي والله . ا أيضً‏ املقبلة الحاالت يف
معه بكل
، وللناس قلبه يف يقول ، الخدمة يف مشكلة تقابله وكلام . أوان وكل اآلن . قلبي كل من بذلك واثق أنا . املشكلة هذه سيحل البد الله إن ،
إميان .
والتعب الجهد من مزيد إىل تدفعه ، الخدمة يف والحرارة إين
‏»...‏ النبي داود مع ويقول . كسالً‏ الراحة يعترب ، حرارته ازدادت كلام موضعًا
أعطي وال ، فرايش رسير عىل أصعد وال ، بيتي مسكن إىل أدخل ال قلب
يف للرب موضعًا بهذا ويقصد ‏(.‏ ‎5-3‎ : مز‎132‎ ( » إللهيعقوب ومسكنًا ‏...‏
أحد
كل عىل يتممها حتى يهدأ ال ، خدمة بدأ إذا ، الناري الروح فيه الذي
والشخص .
وضع أكمل يتمم
حتى ، يهدأ ال الرجل إن « بوعز عن لراعوث نعمى قلته ما أتذكر وهنا .
لراعوث الويل حق قىض حتى بوعز يهدأ مل وفعالً‏ ‏(.‏ ‎18‎ : را‎3‎ ( » اليوم األمر حارًا وكان ‏...‏ متمه حتى أبدًا يكسل فلم . ضمريه ووافق ، باألمر اقتنع
ألنه ‏...‏
عمله يف .
خدمته يف حار منهم من ولكن . يخدمون كثريين إن حقًا حرارة
إىل ، والروتني والشكليات الرسميات حدود عن تخرج منهم من برشكة
الخدمة تكون الكل وقلب . الروح وحرارة ، العمل وحرارة ، الحب ،
للخدمة املحددة مواعيده نطاق من يخرج الخدام من كَم ‏...‏ القدس الروح التي
كالشمعة . أحد كل ومع ، وقت كل يف تخدم التي الروحية الحرارة إىل ‏...‏
متامًا تذوب حتى وتضئ تضئ وتظل أحد لكل باستمرار تضئ بألسنة نتكلم نحن هل ولكن ؟ الرب بكلمى عظاتنا يف نتكلم جميعًا
ألسنا
‍ ؟ نارية ينخسون وهكذا ؟ السامعني فتلتهب ، ملتهبة قلوب من كلامتنا تخرج وهل نقيس الذي املقياس هو هذا ؟...‏ التوبة إىل وتقودهم ‏(.‏ ‎37‎ : أع‎2‎ ( قلوبهم
يف . الناس يف تأثريها ومدى خدمتنا
به
‎11‎